اقتصادعاجل

“صندوق النقد”: البنك المركزى ملتزم بتوجيه معظم تدفقات “رأس الحكمة” لبناء الاحتياطى

قال صندوق النقد الدولى، إن البنك المركزى ملتزم بتجنيب جزء كبير من تدفقات صفقة رأس الحكمة لإعادة بناء احتياطيات النقد الأجنبى، وإن شطب الودائع الإماراتية يحسن هيكل الاحتياطات.

وتوقع “مورجان ستانلى” ارتفاع احتياطى النقد الأجنبى لمصر إلى 58.3 مليار دولار بنهاية يونيو المقبل و67.4 مليار دولار فى يونيو 2026.

ورجح معهد التمويل الدولى زيادة احتياطى النقد الأجنبى 18 مليار دولار خلال العام المالى الحالى، ليصل إلى 51 مليار دولار.

وذكر الصندوق، على صفحة مصر على موقعه الإلكترونى، أن حصيلة التخارج الحكومى من الاستثمارات سيتم استخدامها فى دعم جهود خفض الدين وزيادة الإنفاق على شبكة الحماية الاجتماعية.وأشار إلى أن صفقة رأس الحكمة ستؤدى لخلق فرص عمل، ودعم النمو على المدى المتوسط، وستؤدى لخفض الاختلالات المالية والاقتصادية عبر بناء الاحتياطيات وخفض الدين الحكومى.

وذكر أن برنامج مصر يسهم فى سد فجوة التمويل الأجنبى وهى عبارة الفارق بين الطلب والمعروض من العملة الأجنبية ويشمل الطلب على العملة الأجنبية لبناء الاحتياطيات.

وأشار إلى أن البرنامج يشمل تسريع تمويل مالى من الشركاء من المؤسسات الدولية والثنائية بجانب المستثمرين من القطاع الخاص.

وقررت مصر الأربعاء رفع أسعار الفائدة 6% وتحرير سعر الصرف، ما أدى لانخفاض قيمة الجنيه نحو 38% مقابل الدولار، فى خطوة دفعت وكالة “موديز” للتصنيف الائتمانى لتعديل النظرة المستقبلية للاقتصاد المصرى إلى إيجابية من سلبية، مع تثبيت التصنيف عن CAA1.

وكانت تكلفة التأمين على الديون السيادية قد انخفضت بشكل كبير بعد الإعلان عن صفقة رأس الحكمة واكتفت بتراجع محدود للعقود أجل 5 سنوات عند 5.22% فيما بلغت العقود أجل عام نحو 1.96%.

وعلى صعيد العقود الآجلة للجنيه أجل عام اختتمت تداولات الجمعة عند ما بين 55.4 و57.4 جنيه مقابل 53.95 و54.95 جنيه الخميس.

موضوعات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى