سيارات وتكنولوجياعاجل

ارتفاع الإقبال على اقتناء السيارات المستعملة يدفع البنوك للتوسع فى تمويلها

توسعت البنوك في طرح منتجات لتمويل السيارات المستعملة بالتزامن مع ارتفاع الإقبال عليها فى ظل الزيادة الكبيرة فى أسعار السيارات الحديثة.

وقال مدير قطاع المخاطر بأحد البنوك الحكومية، إن ارتفاع أسعار السيارات المستعملة جعل قيمة الأصل الذى يعد ضمانة ترتفع وبالتالى شجع البنوك على تقديم برامج لتمويلها.

أوضح أن التوافق مع شروط المركزى بشأن عبء الدين فى حالة السيارات المستعملة أسهل من السيارات الحديثة.

اتجه العديد من المستهلكين لشراء «السيارات المستعملة» بنظام التقسيط بدلا من دفع قيمة السيارة (كاش)؛ بسبب ارتفاع الأسعار المتتالية وبدعم من نقص المعروض من السيارات، وذلك بحسب ما لاحظه تجار بيع السيارات المستعملة خلال الفترة الأخيرة الماضية.

«دوبيزل مصر»: 30% ارتفاعا فى الطلب على السيارات المستعملة

قال جمال طه مدير التسويق بشركة سوق السيارات المتخصصة فى بيع السيارات المستعملة، إنه لاحظ خلال الفترة الماضية اتجاه العديد من العملاء نحو شراء السيارات بالتقسيط؛ مبررًا لذلك بأنها تعد أحد الحلول للهروب من زيادة الأسعار القياسية التى حدثت بالسوق بسبب نقص المعروض.

أشار «طه» إلى أن مبيعات السيارات المستعملة بنظام التقسيط شهدت ارتفاعا ملحوظا خلال الفترة القليلة الماضية، إذ كان متاحا لدى شركة سوق السيارات، ما بين 70 و80 سيارة معروضة، وأصبح المتبقي حاليا 20 سيارات فقط.

أوضح أنه عادة ما يطلب المشترى سيارات «كسر زيرو» لم تقطع نحو 40 ألف كيلو على أقصى تقدير، وتكون حالتها جيدة جدًا، نظرا لنقص «السيارات الزيرو» بالسوق.

ومن جانبه، قال محمود حماد رئيس قطاع المستعمل والهايبرد برابطة تجار السيارات، رئيس شركة حماد موتورز المتخصصة فى بيع المركبات المستعملة، إن السوق يواجه خلال الفترة الحالية ارتفاعا كبيرا فى الطلب على السيارات المستعملة خصوصا السيارات التى تعرف بكسر «الزيرو» وسط تراجع المعروض، نظرا لأن بعض المستهلكين يؤجلون بيع سياراتهم حال توفير الجديدة بالسوق.

أوضح أن الشركة تقوم بإصدار تقرير شامل عن السيارة، حيث أن طرازات السيارات التي تنتمى لفئة الـ «SUV» هى الأكثر طلبًا ومبيعًا خلال الفترة الحالية، منها هيونداى توسان، وكيا سبورتاج، من فئة السيدان  نيسان صنى، وبى واى دى F3.

وقال محمد حسين أحد التجار المتعاملين بسوق السيارات المستعملة، إن القطاع يشهد ارتفاع الطلب على تقسيط السيارات، واتجه اغلب المستهلكين لذلك منذ بداية ازمة وقف استيراد السيارات خلال مارس 2022 وليس من العام الجارى.

وأوضح أن متوسطات الفئة السعرية المطلوبة حاليا تتراوح بين 500 وحتى 900 ألف جنيه، ومنها هيونداى النترا، وكيا سيراتو، والقليل يتجه للسيارات الأعلى سعرًا التى تتراوح بين 1.5 و2 مليون جنيه لعلامات “بى ام دبليو” و”مرسيدس”.

وتابع: أن الأسعار شهدت ارتفاعًا بنسبة تتراوح بين 15 و30% خلال الفترة الحالية، بسبب تراجع المعروض الذى يقابله ارتفاع متزايد فى الطلب.

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى